News in RSS
  07:21 GMT 
IPS Inter Press Service News Agency
   الصفحة الرئيسية
Agencia de Noticias Inter Press Service
 
Agencia de Noticias Inter Press Service
اللغات
IPS Inter Press Service News Agency
   ENGLISH
IPS Inter Press Service News Agency
   ESPAÑOL
IPS Inter Press Service News Agency
   FRANÇAIS
IPS Inter Press Service News Agency
   ARABIC
IPS Inter Press Service News Agency
   DEUTSCH
IPS Inter Press Service News Agency
   ITALIANO
IPS Inter Press Service News Agency
   JAPANESE
IPS Inter Press Service News Agency
   NEDERLANDS
IPS Inter Press Service News Agency
   PORTUGUÊS
IPS Inter Press Service News Agency
   SUOMI
IPS Inter Press Service News Agency
   SVENSKA
IPS Inter Press Service News Agency
   SWAHILI
IPS Inter Press Service News Agency
   TÜRKÇE
IPS Inter Press Service News Agency
IPS Inter Press Service News Agency
المناطق
  العالم
  أفريقيا
  آسيا
  الشرق الأوسط
  أمريكا اللاتينية
  أمريكا الشمالية
Agencia de Noticias Inter Press Service
الموضوعات
  التنمية البشرية
  الحقوق والديمقراطية
  المساواة
  الهجرة
  البيئة
  السياسة
  الاقتصاد والتجارة
  الطاقة
Agencia de Noticias Inter Press Service
IPS Inter Press Service News Agency
  للاشتراك!
النشرات العربية
Print Send to a friend
أسبوع أبو ظبي للإستدامة
حلم تحويل مياه البحر إلى مياه شرب

ناريش نووار

أبو ظبي, يناير (آي بي إس) - في أقل من عقد من الزمان... أصبحت عملية تحويل مياه البحر إلى مياه شرب هي حلم حققته الدول القاحلة في العالم وخصوصاً في منطقة الخليج العربي.

ويقول الخبراء أن تكنولوجيا تحلية المياه قد تقدمت سريعا بشكل لا يصدق. وقد صرح الدكتور كورادو سوماريفا، رئيس المنظمة الدولية لتحلية المياه لنشرة "تيرا فيفا،

"لقد حدثت تغييرات سريعة في تكنولوجيا تحلية المياه خلال السنوات الخمس الماضية أكثر مما شهدناه خلال الخمسين عاما الماضية". وقد أصبح ذلك ممكنا من خلال التكلفة الضئيلة لعملية تحلية المياه الغشائية والضغوطات الناتجة عن ندرة المياه المتزايدة.

وقد شهدت نفس الفترة زيادة بما نسبته 57 بالمئة في سعة محطات تحلية المياه العاملة لتصل إلى ما يزيد عن 75 مليار لتراً يومياً، وفقاً لتقرير مشترك صادر عن المنظمة الدولية لتحلية المياه ومجلة جلوبال ووتر إنتليجنس.

واليوم، توفر تحلية المياه ما نسبته واحد بالمئة من احتياجات المياه العالمية ولكن من المتوقع أن تصل تلك النسبة إلى 14 بالمئة في عام 2025.

وتقع أكبر محطة تحلية مياه غشائية في أستراليا وهنالك العديد من المحطات الأكبر حجما والمخطط لبناءها في الجزائر وإسرائيل. وتمتلك المملكة العربية السعودية أكبر محطة تحلية مياه حرارية في العالم.

وتكمن المشكلة الأساسية في كون تحلية المياه عملية مكلفة وتستهلك الكثير من الطاقة، وذلك يعني أنه يتوجب إعطاء الأولوية لإعادة تدوير المياه المحلاة.

ويقول الخبراء أنه من الغريب أن الدول الغنية بالمياه هي الدول التي أثبتت فعاليتها في الاستخدام الاقتصادي للمياه بشكل عام. فاليابان على سبيل المثال لديها تاريخ عريق بإعادة تدوير المياه يتراوح ما بين 50 إلى 60 بالمئة من مياهها، بالرغم من وفرة موارد المياه العذبة بها. فكما قال السسيد غسان عجّة، نائب الرئيس الأعلى لشركة بيسكس البلجيكية، لتيرافيفا،"لقد حققت اليابان تقدماً هاماً في استخدام المياه، في حين أن دول الخليج العربي مازالت تحاول الوصول إلى مستوى اليابان".

ويكمن التحدي الأكبر في العمل على تقليل استهلاك الطاقة في عملية تحلية المياه، وتوفر عمليات الطاقة المتجددة مثل طاقة الرياح والطاقة الشمسية حلولا مبتكرة لذلك.

"إن التحدي الذي يواجهنا في الأيام القادمة هو أثر الطاقة على الكوكب. إن الدول التي بنيت على الاقتصاد النفطي الغني لم تكن تأخذ كفاءة الطاقة بعين الإعتبار. إلا أن ذلك يجب أن يتغير الآن".

فمن الواضح أن إنتاج المياه بغض النظر عن التكلفة هو ببساطة عملية غير مستدامة.(آي بي إس / 2013)

لقاء مع مديرة مركز كوبا الوطني للتربية الجنسية: "لا يمكننا أن نقبل الفتات عندما يتعلق الأمر بحقوقنا"
لقاء مع كارمن باروسو، الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة: لابد من تحقيق "المواطنة الجنسية"!
لقاء مع كانايو نوانزي رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية: "عندما تتفاقم فجوة عدم المساواة تنفجر الأزمة السياسية"
حوار مع نيكولاس مادورو، خليفة هوغو تشافيز: "لتتصدي الأمم المتحدة للمضاربة في الغذاء"
حوار مع رئيس فريق حفظ الموارد البحرية خارج المياه الوطنية: أزمة غذائية؟ إبحث في أعالي البحار! .. أو في قاع المحيطات!
المزيد >>
إفتتاحية إميل نخله، مسؤول جهاز المخابرات الأمريكية السابق: كيف مواجهة خطر الدولة الاسلامية
التناحر علي الموارد الطبيعية وعضوية الناتو: ما علاقة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بالصراع في أوكرانيا؟
إرتفاع منسوب المياه جراء التغيير المناخي: البحار تهدد بغمر الدول الجزرية ومنها كوبا والبحرين
العمل في محاجر الرمال المهددة بالإنهيار: الجوع يدفع شباب كينيا نحو الوظائف القاتلة
صناديق التحوط والتقاعد الخاصة تعجل بشرائها: هوس المضاربة بالأراضي الزراعية الأمريكية
المزيد >>
أكثر مناطق العالم إدانة للعدوان الإسرائيلي: أمريكا اللاتينية، صف واحد مع شعب غزة
69 سنة علي القصف الذري الأمريكي علي هيروشيما: العالم رهينة الدمار النووي
الأئمة وعلماء الدين في الكاميرون: بوكو حلال يتحدي بوكو حرام!
عدم المساواة تهدد بتقويض المنافع: أمريكا اللاتينية، أعلي تنمية بشرية ولكن...
خطر حقيقي لإنهيارهم مجددا في براثن الحرمان: فقراء جنوب آسيا، على حافة سكين
المزيد >>