News in RSS
  13:09 GMT 
IPS Inter Press Service News Agency
   الصفحة الرئيسية
Agencia de Noticias Inter Press Service
 
Agencia de Noticias Inter Press Service
اللغات
IPS Inter Press Service News Agency
   ENGLISH
IPS Inter Press Service News Agency
   ESPAÑOL
IPS Inter Press Service News Agency
   FRANÇAIS
IPS Inter Press Service News Agency
   ARABIC
IPS Inter Press Service News Agency
   DEUTSCH
IPS Inter Press Service News Agency
   ITALIANO
IPS Inter Press Service News Agency
   JAPANESE
IPS Inter Press Service News Agency
   NEDERLANDS
IPS Inter Press Service News Agency
   PORTUGUÊS
IPS Inter Press Service News Agency
   SUOMI
IPS Inter Press Service News Agency
   SVENSKA
IPS Inter Press Service News Agency
   SWAHILI
IPS Inter Press Service News Agency
   TÜRKÇE
IPS Inter Press Service News Agency
IPS Inter Press Service News Agency
المناطق
  العالم
  أفريقيا
  آسيا
  الشرق الأوسط
  أمريكا اللاتينية
  أمريكا الشمالية
Agencia de Noticias Inter Press Service
الموضوعات
  التنمية البشرية
  الحقوق والديمقراطية
  المساواة
  الهجرة
  البيئة
  السياسة
  الاقتصاد والتجارة
  الطاقة
Agencia de Noticias Inter Press Service
IPS Inter Press Service News Agency
  للاشتراك!
النشرات العربية
Print Send to a friend
دوافع تردد واشنطن في زيادة الإنخراط في الحرب
إسرائيل لا تدفع أوباما لتسليح ثوار سوريا

بقلم باربرا سلافين/وكالة إنتر بريس سيرفس


Credit: Shelly Kittleson/IPS

واشنطن, فبراير (آي بي إس) - يندرج عدم ضغط إسرائيل علي الولايات المتحدة للتدخل في سوريا -مضافا إلي القدرة الإسرائيلية على ملاحقة أهداف حساسة في سوريا من تلقاء نفسها- ضمن العوامل التي تفسر تردد إدارة الرئيس باراك أوباما في الإنخراط بشكل أكبر في الحرب السورية الدائرة حاليا.

فعلى الرغم من التقارير التي تفيد بأن الولايات المتحدة قد تعيد النظر في رفضها لدعوات تسليح متمردين سوريين بعينهم، لم تبدي إدارة أوباما استعدادا يذكر لدخول المعركة السورية.

فمنذ إندلاع الثورة الشعبية ضد الرئيس بشار الأسد قبل عامين، تقتصر الولايات المتحدة علي توفير الإغاثة الإنسانية إلى السوريين النازحين داخليا واللاجئين خارج البلاد، ولكن مع حث المعارضة السورية علي تنظيم صفوفها، والسعي لإقناع روسيا بالتوصل إلي تسوية لانتقال السياسي كفيل بإزالة الاسد من السلطة.

في هذا الشأن، صرح بروس ريدل، الخبير في شؤون الشرق الأوسط بمعهد "بروكينغز"، لوكالة إنتر بريس سيرفس، "اذا كان هناك دفعة قوية من إسرائيل وجوقة مواليها في الولايات المتحدة للتدخل ميدانيا.. لتغيرت السياسة (الأمريكية) بين عشية وضحاها".

وأضاف أنه بينما لا تريد إسرائيل أن ترى نظام الأسد وقد إستبدل بنظام الجهادية، فإن الرأي السائد في الجيش الإسرائيلي هو أنه "طالما هذه (الحرب الأهلية السورية) هي فوضوية، فهي أمر جيد أساسا لإسرائيل لأنها تزيل التهديد العسكري التقليدي الوحيد الذي واجه إسرائيل".

بيد أن شاي فيلدمان، الخبير في الشؤون الإسرائيلية في جامعة "برانديز" أعرب عن شكوكه في أن تقرر الولايات المتحدة التدخل حتي لو ضغطت إسرائيل علي واشنطن، وذلك نظرا للتعب من حالة الحرب بعد عقد من القتال في العراق وأفغانستان.

وأوضح أنه في حين يعتبر تحليل بروس ريدل المشار إليه "لقطة" دقيقة لوجهات النظر الإسرائيلية بشأن أحداث سوريا، إلا أن تلك الآراء قد تطورت مؤخرا.

ووصف فيلدمان ثلاث مراحل من التفكير الإسرائيلي تجاه سوريا: في البداية، رغبة في الحفاظ على "الشيطان الذي نعرفه"؛" لاحقا، وجهة نظر مفادها أن التخلص من الأسد يعني توجيه ضربة قوية ضد إيران وقدرتها على تزويد حزب الله فى لبنان..، والآن "مخاوف حقيقية حول ما سيحدث بعد ذلك".

وأشار إلي أن إسرائيل قادرة علي التعامل مع "متطرفين مثل حماس في غزة و (زعيم حزب الله حسن) نصر الله في لبنان" لكنها تخاف الفوضى.. وتشعر بالقلق إزاء من سيسيطر علي ترسانة الأسلحة في سوريا.. ومن سيتحقق من تأثير تنظيم القاعدة.

وفي المقابل، قال مسؤولون امريكيون ان "الخط الأحمر" لتدخل أمريكي مباشر في سوريا سيكون إذا إستخدم نظام الأسد الأسلحة الكيماوية ضد شعبه.

كذلك فيشعر البيت الابيض بالقلق من إرسال خطر أسلحة متطورة إلى الثوار السوريين خوفا من أنها قد تقع في أيدي الجهاديين مثل جبهة النصرة التي وضعت على قائمة وزارة الخارجية للمنظمات الإرهابية. ومع ذلك، فتمثل هذه القضية مصدر شقاق في صلب إدارة أوباما.

وردا على أنباء مفادها أن وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون -جنبا إلي جنب مع وزير الدفاع المنتهية ولايته ليون بانيتا، ورئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارتن ديمبسي- يحبذون تسليح المتمردين في سوريا، أشار المتحدث باسم البيت الابيض، جاي كارني، إلي إسرائيل كأحد الأسباب التي تفسر عدم قيام الإدارة الأمريكية بفعل ذلك.(آي بي إس / 2013)

لقاء مع مديرة مركز كوبا الوطني للتربية الجنسية: "لا يمكننا أن نقبل الفتات عندما يتعلق الأمر بحقوقنا"
لقاء مع كارمن باروسو، الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة: لابد من تحقيق "المواطنة الجنسية"!
لقاء مع كانايو نوانزي رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية: "عندما تتفاقم فجوة عدم المساواة تنفجر الأزمة السياسية"
حوار مع نيكولاس مادورو، خليفة هوغو تشافيز: "لتتصدي الأمم المتحدة للمضاربة في الغذاء"
حوار مع رئيس فريق حفظ الموارد البحرية خارج المياه الوطنية: أزمة غذائية؟ إبحث في أعالي البحار! .. أو في قاع المحيطات!
المزيد >>
إفتتاحية إميل نخله، مسؤول جهاز المخابرات الأمريكية السابق: كيف مواجهة خطر الدولة الاسلامية
التناحر علي الموارد الطبيعية وعضوية الناتو: ما علاقة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بالصراع في أوكرانيا؟
إرتفاع منسوب المياه جراء التغيير المناخي: البحار تهدد بغمر الدول الجزرية ومنها كوبا والبحرين
العمل في محاجر الرمال المهددة بالإنهيار: الجوع يدفع شباب كينيا نحو الوظائف القاتلة
صناديق التحوط والتقاعد الخاصة تعجل بشرائها: هوس المضاربة بالأراضي الزراعية الأمريكية
المزيد >>
أكثر مناطق العالم إدانة للعدوان الإسرائيلي: أمريكا اللاتينية، صف واحد مع شعب غزة
69 سنة علي القصف الذري الأمريكي علي هيروشيما: العالم رهينة الدمار النووي
الأئمة وعلماء الدين في الكاميرون: بوكو حلال يتحدي بوكو حرام!
عدم المساواة تهدد بتقويض المنافع: أمريكا اللاتينية، أعلي تنمية بشرية ولكن...
خطر حقيقي لإنهيارهم مجددا في براثن الحرمان: فقراء جنوب آسيا، على حافة سكين
المزيد >>