News in RSS
  13:16 GMT 
IPS Inter Press Service News Agency
   الصفحة الرئيسية
Agencia de Noticias Inter Press Service
 
Agencia de Noticias Inter Press Service
اللغات
IPS Inter Press Service News Agency
   ENGLISH
IPS Inter Press Service News Agency
   ESPAÑOL
IPS Inter Press Service News Agency
   FRANÇAIS
IPS Inter Press Service News Agency
   ARABIC
IPS Inter Press Service News Agency
   DEUTSCH
IPS Inter Press Service News Agency
   ITALIANO
IPS Inter Press Service News Agency
   JAPANESE
IPS Inter Press Service News Agency
   NEDERLANDS
IPS Inter Press Service News Agency
   PORTUGUÊS
IPS Inter Press Service News Agency
   SUOMI
IPS Inter Press Service News Agency
   SVENSKA
IPS Inter Press Service News Agency
   SWAHILI
IPS Inter Press Service News Agency
   TÜRKÇE
IPS Inter Press Service News Agency
IPS Inter Press Service News Agency
المناطق
  العالم
  أفريقيا
  آسيا
  الشرق الأوسط
  أمريكا اللاتينية
  أمريكا الشمالية
Agencia de Noticias Inter Press Service
الموضوعات
  التنمية البشرية
  الحقوق والديمقراطية
  المساواة
  الهجرة
  البيئة
  السياسة
  الاقتصاد والتجارة
  الطاقة
Agencia de Noticias Inter Press Service
IPS Inter Press Service News Agency
  للاشتراك!
النشرات العربية
Print Send to a friend
وسط العجز المالي والتوتر السياسي والأمني
هل تحل أزمة الأجور في لبنان؟

بقلم زاك بروفي/وكالة إنتر بريس سيرفس


إحتجاجات في شوارع بيروت للمطالبة برفع الأجور.
Credit: Zak Brophy/IPS.

بيروت, أبريل (آي بي إس) - جاءت إستقالة رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي لتحجب مبادرته الأخيرة، حيث كان ينوي أن يرفع إلى البرلمان ملفاً مثيراً للجدل لتصحيح أجور العاملين بالقطاع العام.

وكان معلمو وموظفو القطاع العام قد بدأوا إضراباً مفتوحاً منذ 20 فبراير، وذلك عندما فشل ميقاتي في إرسال ملف تصحيح الأجور -الذي تم الاتفاق عليه سابقا في مجلس الوزراء- إلى البرلمان للتصويت عليه.

فمثل ذلك تحديا لشرعية الحكومة، وأثار معارضة شديدة من قبل القطاع الخاص، وأدى لخروج عشرات الآلاف من المتظاهرين إلى الشوارع في أكبر مظاهرات من نوعها منذ عقود.

وشهدت جميع أنحاء البلاد خلال الإضرابات العمالية، احتجاجات يومية، واستهداف المؤسسات الكبرى مثل الوزارات الحكومية، ومرفأ بيروت، والمطار.

ووفقاً لرولا الروماني، المعلمة بمدرسة ثانوية، ..مر حوالي 16 عاماً منذ إعطائنا زيادة في الرواتب.. بالطبع رواتبنا لا تكفي لإعالة عائلاتنا. فزوجي يضطر للعمل في وظيفتين حتى يمكننا الحفاظ على أدني مظهر من مظاهر الحياة الكريمة.

وأصبح العثور على وسائل لتمويل عائلة من ثلاثة أشخاص، بينهم إبنة في الجامعة، صعباً أكثرا فأكثر مع تصاعد معدل التضخم التراكمي لأكثر من 100 في المئة في هذه الفترة مما يخفض قيمة الأجور بنسبة جذرية.

والآن يدور الصراع بين النقابات وجماعات الضغط من القطاع الخاص حول كيف يمكن للحكومة تمويل زيادة كبيرة في الأجور ومن في المجتمع سيتحمل ذلك العبء؛ بميزانية قد تتراوح ما بين 1.2 مليار و 1.5 مليار دولارا سنوياً.

ويوضح محمود حيدر، رئيس جمعية موظفي الدولة، أنه من غير المقبول تمويل جدول المرتبات من جيوبنا أو جيوب الفقراء.. يجب تمويلها من جيوب أولئك الذين كانوا يهربون الأموال على مدى 20 عاماً الماضية... فهم المسؤولون عن الدين العام الذي يشل لبنان الآن.

وإحتشدت مجموعة ضغط القطاع الخاص -اللجان الإقتصادية- بشدة ضد ارتفاع جدول الأجور على أساس أنه يؤدي إلى تفاقم الأزمة الاقتصادية الحالية.

ويقول نسيب جوبريل، رئيس قسم الأبحاث في بنك بيبلوس، أنه في ظل بيئة الركود الاقتصادي السائد، وانخفاض الاستثمار الأجنبي المباشر .. إلخ، سيؤدي رفع الأجور إلى أعباء إضافية على القطاع الخاص وعلى الشركات، بل وسوف يشل النشاط الاقتصادي إلى أبعد من ذلك ويحول دون المخاطرة.

وفضلاً عن المخاوف بشأن الآثار المترتبة على إمكانية انتعاش الاقتصاد المتعب، يؤكد المعارضون من القطاع الخاص أن الحكومة لا يمكنها تحمل هذه الزيادة على أي حال.

ففي الأشهر العشرة الأولى من عام 2012 زاد الإنفاق الحكومي عن الدخل بنسبة 2.7 مليار دولار، مما يمثل زيادة تفوق ثلاثة أرباع مقارنة مع نفس الفترة من عام 2011.

ومع بلوغ الدين القومي نحو 140 في المئة من الاقتصاد، ليس هناك حماس حقيقي لتغطية نفقات إضافية كبيرة قد تزيد الاقتراض.

وجاء رد النقابات على اللجان الاقتصادية في صورة انتقادات للفساد الحكومي والمصالح المكتسبة من ما يسمى "لوبي" الريعية'. وأشارت النقابات إلى الأرباح الكبرى من العقارات والقطاعات المصرفية كأهداف رئيسية لزيادة إيرادات تمويل الأجور في القطاع العام.

ويقول شربل نحاس، وزير العمل السابق، أن جماعات الضغط المرتبطة بالمجال المالي والعقاري تتصرف بالضبط كحكومة تفرض الضرائب على الأنشطة.. فعندما ترفع سعر الأرض أو سعر الاقتراض فأنت لا تتصرف على مستوى الإنتاج.. ولكنك تفرض ضرائب على الاقتصاد ككل..

كما تؤكد النقابات ومؤيدوها أن الحفاظ على عائدات وافرة لرفع الأجور يمكن جمعها من خلال الضرائب على أرباح رأس المال من المعاملات العقارية والضرائب على إيرادات الفوائد والغرامات لاحتلال الممتلكات العامة المستشري ومن خلال حملة على الفساد في مرفأ بيروت .

وإستندت إلي أن ذلك من شأنه أن يرفع العائدات المطلوبة كما سيساعد أيضا على إعادة التوازن إلى الاقتصاد نحو القطاعات الإنتاجية مثل الصناعات التحويلية والزراعة، بما يفيد السكان على نطاق أوسع.

ويبدو أن قرار ميقاتي بإحالة مشروع قانون سلم الرواتب للبرلمان يمثل نجاحاً إلى حد ما للعاملين في القطاع العام.

ومن بين الوسائل المقترحة لدفع ثمن هذا الارتفاع هو زيادة الضرائب على بعض السلع الكمالية، وفرض ضريبة 15 في المئة على الأرباح الرأسمالية من المعاملات العقارية، وغرامات على المنشآت غير المشروعة على خط الساحل العام.

ومع ذلك، لا يزال البرلمان بحاجة إلى التصويت على مشروع القانون حتى يدخل حيز التنفيذ، خاصة وأنه في أعقاب استقالة نجيب ميقاتي تنشغل الأحزاب السياسية بتأمين تحالفاتها وتحصين دوائرها الانتخابية.

وفي المدى القصير على الأقل، من المرجح أن يغيب نضال عمال القطاع العام عن طريق الانتخابات المقبلة المخطط لها والحالة الأمنية الهشة في جميع أنحاء البلاد.(آي بي إس / 2013)

لقاء مع مديرة مركز كوبا الوطني للتربية الجنسية: "لا يمكننا أن نقبل الفتات عندما يتعلق الأمر بحقوقنا"
لقاء مع كارمن باروسو، الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة: لابد من تحقيق "المواطنة الجنسية"!
لقاء مع كانايو نوانزي رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية: "عندما تتفاقم فجوة عدم المساواة تنفجر الأزمة السياسية"
حوار مع نيكولاس مادورو، خليفة هوغو تشافيز: "لتتصدي الأمم المتحدة للمضاربة في الغذاء"
حوار مع رئيس فريق حفظ الموارد البحرية خارج المياه الوطنية: أزمة غذائية؟ إبحث في أعالي البحار! .. أو في قاع المحيطات!
المزيد >>
إفتتاحية إميل نخله، مسؤول جهاز المخابرات الأمريكية السابق: كيف مواجهة خطر الدولة الاسلامية
التناحر علي الموارد الطبيعية وعضوية الناتو: ما علاقة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بالصراع في أوكرانيا؟
إرتفاع منسوب المياه جراء التغيير المناخي: البحار تهدد بغمر الدول الجزرية ومنها كوبا والبحرين
العمل في محاجر الرمال المهددة بالإنهيار: الجوع يدفع شباب كينيا نحو الوظائف القاتلة
صناديق التحوط والتقاعد الخاصة تعجل بشرائها: هوس المضاربة بالأراضي الزراعية الأمريكية
المزيد >>
أكثر مناطق العالم إدانة للعدوان الإسرائيلي: أمريكا اللاتينية، صف واحد مع شعب غزة
69 سنة علي القصف الذري الأمريكي علي هيروشيما: العالم رهينة الدمار النووي
الأئمة وعلماء الدين في الكاميرون: بوكو حلال يتحدي بوكو حرام!
عدم المساواة تهدد بتقويض المنافع: أمريكا اللاتينية، أعلي تنمية بشرية ولكن...
خطر حقيقي لإنهيارهم مجددا في براثن الحرمان: فقراء جنوب آسيا، على حافة سكين
المزيد >>