News in RSS
  02:51 GMT 
IPS Inter Press Service News Agency
   الصفحة الرئيسية
Agencia de Noticias Inter Press Service
 
Agencia de Noticias Inter Press Service
اللغات
IPS Inter Press Service News Agency
   ENGLISH
IPS Inter Press Service News Agency
   ESPAÑOL
IPS Inter Press Service News Agency
   FRANÇAIS
IPS Inter Press Service News Agency
   ARABIC
IPS Inter Press Service News Agency
   DEUTSCH
IPS Inter Press Service News Agency
   ITALIANO
IPS Inter Press Service News Agency
   JAPANESE
IPS Inter Press Service News Agency
   NEDERLANDS
IPS Inter Press Service News Agency
   PORTUGUÊS
IPS Inter Press Service News Agency
   SUOMI
IPS Inter Press Service News Agency
   SVENSKA
IPS Inter Press Service News Agency
   SWAHILI
IPS Inter Press Service News Agency
   TÜRKÇE
IPS Inter Press Service News Agency
IPS Inter Press Service News Agency
المناطق
  العالم
  أفريقيا
  آسيا
  الشرق الأوسط
  أمريكا اللاتينية
  أمريكا الشمالية
Agencia de Noticias Inter Press Service
الموضوعات
  التنمية البشرية
  الحقوق والديمقراطية
  المساواة
  الهجرة
  البيئة
  السياسة
  الاقتصاد والتجارة
  الطاقة
Agencia de Noticias Inter Press Service
IPS Inter Press Service News Agency
  للاشتراك!
النشرات العربية
Print Send to a friend
بعضها يُستغل للمضاربات مالية ليس إلا
أميركا وماليزيا والإمارات، أكبر "المستوليين" على أراضي العالم

بقلم ستيفن لييهي/وكالة إنتر بريس سيرفس


أراضي بلدة &com;بويغبور&com; في مقاطعة &com;غراند باسا&com; في ليبريا، أجّرتها الحكومة لمدة 50 لـ &com;زيت النخيل الاستوائية&com;.
Credit: Wade C.L. Williams/IPS

أوكسبريدج، كندا, يونيو (آي بي إس) - تتزعم الولايات المتحدة، وماليزيا، والإمارات العربية المتحدة، والمملكة المتحدة، قائمة أعلى المستثمرين الأجانب في مجال عمليات "الإستيلاء علي الأراضي" في إفريقيا وغيرها، وفقا لتقرير جديد صادر عن تحالف عالمي يضم نحو مائة منظمة أهلية وحكومية.

وعلى الصعيد العالمي، تعاقد المستثمرون الأجانب -أو علي وشك التعاقد- علي نحو 45 مليون هكتار من الأراضي في أفريقيا، وجنوب آسيا، وأمريكا اللاتينية.

وهذا يعادل 60 في المئة من الأراضي الزراعية في أوروبا، وفقا وفقا للبيانات التي جمعها "التحالف الدولي للأراضي"، وهو إئتلاف عالمي لما يقرب من 100 من منظمات المجتمع المدني والمنظمات الحكومية الدولية بما فيها البنك الدولي وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة.

وتعتبر أفريقيا الهدف الرئيسي لعمليات "الاستيلاء على الأراضي" من قبل المستثمرين الأجانب، وفقا لتقرير التحالف العالمي.

ويخصص ما يقرب من نصف هذه الأراضي لإنتاج الغذاء والنصف الآخر لإنتاج المحروقات الزراعية (الوقود الحيوي)، وفقا للبيانات التي جمعها "التحالف الدولي للأراضي".

في هذا الشأن، يشرح مايكل تايلور -من منظمة "التحالف الدولي للأراضي"- أن "أفريقيا هي موقع صفقات الأراضي الرخيصة، ومعظم المستثمرين هم من دول غربية مثل الولايات المتحدة وبريطانيا".

ويفيد وكالة إنتر بريس سيرفس أن "بعض المستثمرين لا يزرعون هذه الأراضي، وأنما يهتمون فقط بالمضاربة فيها".

وبدورها، صرحت تيريزا أندرسون، من "مؤسسة غايا" -وهي الشريك البريطاني للشبكة الأفريقية للتنوع البيولوجي- لوكالة إنتر بريس سيرفس، أن "المستثمرين الدوليين ينزحون المجتمعات الريفية من أراضيها الزراعية، وأراضي الرعي، والغابات، وأراضيها التقليدية".

وتجدر الإشارة إلي أن معظم الأراضي المنتجة للغذاء في أفريقيا تديرها المجتمعات المحلية بنظام المشاركة.

وفي آسيا وأمريكا الجنوبية، لا يحظي مئات الملايين من صغار ملاك الأراضي والرعاة والسكان الأصليين بالوثائق الرسمية الخاصة بملكية الأراضي.

وعندما يناسب الحكومات، تراها تتجاهل العرف المتبع علي مدي عقود طويلة من الزمن، وتبيع أو تؤجر أراضيهم إلى شركات خاصة.

هذا وتلاحق شركات خاصة -ذات رأس المال الخاص من صناديق التقاعد وشركات الاستثمار- الأراضي المنتجة للأغذية التي تعتبر في منظورها السلعة عالية الربح المقبلة.

وعن هذا، أجري خبراء جامعة جورجيا مؤخرا تقييما لمجموع34 صفقة لإستملاك الأراضي في أفريقيا، وخلصوا إلى أن الأهالي المحليين فقدوا في معظم الحالات "أراضيهم وسبل معيشتهم بدون أي فوائد حقيقية في كثير من الأحيان".

وأفاد "فهرس مرصد الأراضي العالمي" -الذي أعدته منظمة "التحالف الدولي للأراضي"- بأن الولايات المتحدة، وماليزيا، والإمارات العربية المتحدة، والمملكة المتحدة، تتزعم قائمة أعلى المستثمرين الأجانب في إطار عمليات "الإستيلاء علي الأراضي" في إفريقيا وغيرها.

هذا "الفهرس" Land Matrix Global Observatory هو موقع على شبكة الانترنت يوفر مواقع وتفاصيل ما يقرب من 1،000 من معاملات الأراضي في جميع أنحاء العالم.

وتجدر الإشارة إلي أن أكبر صفقات الإستيلاء علي الأراضي عبر الوطنية، تحدث في جنوب السودان و بابوا غينيا الجديدة. ويورد "الفهرس" صفقات الأراضي الفردية بما في ذلك الشركات المتدخلة فيها، وحجم الحيازة، والاستخدام المقصود. وفي بابوا غينيا الجديدة يبدو أن العديد من صفقات الأراضي يخصص لإنتاج زيت النخيل.

شرح مايكل تايلور -من منظمة "التحالف الدولي للأراضي"- أنه من الصعب جدا تتبع وتصنيف صفقات الأراضي بالتفصيل في جميع أنحاء العالم، وأن "التحالف" يأمل أن يوفر الأهالي المعلومات اللازمة لهذا الغرض.

وقال لوكالة إنتر بريس سيرفس أن هناك كمية ضخمة من صفقات شراء الأراضي التي تغيب عن "فهرس مرصد الأراضي العالمي"، وأن معظمها هي صفقات شراء أو إستئجار أراضي محلية من قبل النخب داخل البلدان.. وهذا من الصعب جدا توثيقه.

في هذا الشأن، أفاد "لالجي ديزاي"، من قطاع رعي الماشية في أحمد أباد في ولاية غوجارات في الهند، "في السنوات الثلاث الماضية، باعت الحكومة للشركات أكثر من 50،000 هكتارا من أراضينا".

وأضاف لوكالة إنتر بريس سيرفس، أن "هذا هو جزء من خطط حكومة الولاية لـ "التنمية".. لكن المزارعين المحليين يريدون الإستمرار في الزراعة.. فالارض خصبة جدا، ولا نريد أن نتخلى عنها”.

وشرح أيضا أن ما يبلغ 70 قرية تأوي 125،000 نسمة، تجد نفسها الآن وهي تقع في نطاق ما يسمونه "المناطق الاستثمارية الخاصة".. ويجري توزيع أراضيها على الشركات الأجنبية مثل "سوزوكي" و "هيتاشي”.

كما أفاد "لالجي ديزاي" أن معظم الشركات تحصل على مساحات من الأراضي أكثر بكثير من التي تحتاج إليها.. ثم تربح كثير من المال من إعادة بيعها. وأكد أن "أسعار الأراضي زادت 20 مرة في العشرة أعوام الماضية.. "الجميع يريدون شراء الأراضي، بما في ذلك ساسة أقوياء".

ثم نبه إلي أن السكان المحليين يريدون البقاء على أرضهم ويجتهدون الآن في تعزيز حركتهم والحصول على المزيد من الاهتمام العام... "نريد أن يعرف الناس أن أفضل استخدام لأرضنا هو لإنتاج الأغذية".(آي بي إس / 2013)

لقاء مع مديرة مركز كوبا الوطني للتربية الجنسية: "لا يمكننا أن نقبل الفتات عندما يتعلق الأمر بحقوقنا"
لقاء مع كارمن باروسو، الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة: لابد من تحقيق "المواطنة الجنسية"!
لقاء مع كانايو نوانزي رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية: "عندما تتفاقم فجوة عدم المساواة تنفجر الأزمة السياسية"
حوار مع نيكولاس مادورو، خليفة هوغو تشافيز: "لتتصدي الأمم المتحدة للمضاربة في الغذاء"
حوار مع رئيس فريق حفظ الموارد البحرية خارج المياه الوطنية: أزمة غذائية؟ إبحث في أعالي البحار! .. أو في قاع المحيطات!
المزيد >>
بسبب سوء التغذية المتفشية: لعنة التقزم في نيبال
كينيا: عشوائية داخل العشوائية
يعبروها سعيا للوصول لدول أوروبية أخري: اللاجئون السوريون لا يريدون البقاء في اسبانيا
إستجابة لمصالح قطاعات البترول والغاز: واشنطن تضغط علي أوروبا لشراء النفط القذر
البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا: هل تطرد كتلة "بريكس" واشنطن من أمريكا الجنوبية؟
المزيد >>
كينيا: عشوائية داخل العشوائية
إستجابة لمصالح قطاعات البترول والغاز: واشنطن تضغط علي أوروبا لشراء النفط القذر
فوق 160 مليون امرأة في المنزل وبدون أجر: الهند، بلد "آبقي في بيتك"!
ناجون من القصف الذري يكشفون النقاب عن جنهم مآساتهم: هيروشميا تكسر حاجز الصمت!
إطلاق العنان لطاقة شباب أفريقيا: “الطفل الذي لا تبنيه اليوم، سيبيع البيت الذي قد تبنيه غدا"
المزيد >>