News in RSS
  22:31 GMT 
IPS Inter Press Service News Agency
   الصفحة الرئيسية
Agencia de Noticias Inter Press Service
 
Agencia de Noticias Inter Press Service
اللغات
IPS Inter Press Service News Agency
   ENGLISH
IPS Inter Press Service News Agency
   ESPAÑOL
IPS Inter Press Service News Agency
   FRANÇAIS
IPS Inter Press Service News Agency
   ARABIC
IPS Inter Press Service News Agency
   ČESKY
IPS Inter Press Service News Agency
   DEUTSCH
IPS Inter Press Service News Agency
   ITALIANO
IPS Inter Press Service News Agency
   JAPANESE
IPS Inter Press Service News Agency
   MAGYAR
IPS Inter Press Service News Agency
   NEDERLANDS
IPS Inter Press Service News Agency
   POLSKI
IPS Inter Press Service News Agency
   PORTUGUÊS
IPS Inter Press Service News Agency
   SUOMI
IPS Inter Press Service News Agency
   SVENSKA
IPS Inter Press Service News Agency
   SWAHILI
IPS Inter Press Service News Agency
   TÜRKÇE
IPS Inter Press Service News Agency
IPS Inter Press Service News Agency
المناطق
  العالم
  أفريقيا
  آسيا
  الشرق الأوسط
  أمريكا اللاتينية
  أمريكا الشمالية
Agencia de Noticias Inter Press Service
الموضوعات
  التنمية البشرية
  الحقوق والديمقراطية
  المساواة
  الهجرة
  البيئة
  السياسة
  الاقتصاد والتجارة
  الطاقة
Agencia de Noticias Inter Press Service
IPS Inter Press Service News Agency
  للاشتراك!
النشرات العربية
Print Send to a friend
منها 90 مليون طنا من النفايات الخطرة و8 مليون كيس بلاستك
أوروبا تنتج ثلاثة مليارات طنا من القمامة… كل سنة!

بقلم أ. دي. ماكنزي/وكالة إنتر بريس سيرفس


موقع إعادة تدوير بالقرب من نابولي.
Credit: A. D. McKenzie/IPS

نابولي، إيطاليا, نوفمبر (آي بي إس) - رائحة غريبة مشوبة بالكيميائيات تغزو خياشيمك وتجعلك تشعر بالحاجة إلي إرتداء قناع واق، تسبقك قبل الوصول إلي مقر شركة "ريكوبيرو إمبالاجي" التي تعالج النفايات في منطقة كامبانيا، جنوب ايطاليا، وعاصمتها مدينة نابولي.

عندما تصل إلي الموقع، تري العمال بالملابس الواقية منشغلين في فرز الأوعية البلاستيكية وورق التعبئة والتغليف والمواد الأخرى، في حين يتولي قسم آخر تحويل بعض النفايات إلى مواد خام ثانوية يمكن إعادة استخدامها في الصناعة.

كمية النفايات مذهلة. واكن ليس في إيطاليا فقط. فتنتج دول الإتحاد الأوروبي ثلاثة مليارات طنا من القمامة ... سنويا، منها 90 مليون طنا من النفايات الخطرة.

هكذا قررت بلدان الاتحاد الأوروبي -وعددها 28 دولة- البحث في كيفية خفض هذه الكميات الضخمة من النفايات، وذلك في مؤتمر علي مدي أسبوع (16–24 نوفمبر) في مدينة نابولي الإيطالية.

هنا قال مفوض البيئة في الاتحاد الأوروبي، يانز بوطوكنيك، أن "تشريعات الاتحاد الأوروبي قد قادت بالفعل لبداية ثورة في إدارة النفايات الأوروبية". لكن الواقع هو أن بيانات جهاز الإحصاء الأوروبي "يوروستات" تقدر أن تزداد نفايات الاتحاد الأوروبي في عام 2020 بنسبة 45 في المئة مما كانت عليه في عام 1995.

في هذا المجال تعتبر إيطاليا حالة ملفتة للإنتباه سواء من جانب الإتحاد الأوروبي أو من قبل المدافعين عن البيئة في العالم. فتعتبر مدينة نابولي على الصعيد العالمي، "حالة نموذجية" لسوء سياسات إدارة النفايات، حيث تتسبب عمليات التخلص غير المشروع من النفايات -والتي تمارسها عصابات إجرامية- في تلوث بيئي واسع النطاق.

ويأتي هذا التلوث الضخم الذي يؤثر مباشرة علي الهواء والتربة والمياه، من عمليات حرق وإلقاء النفايات التي تتولاها المسماة "مافيا البيئة"، في حين يحذر الخبراء من علاقة التلوث بزيادة معدلات الإصابة بالسرطان والأمراض الأخرى في هذه المنطقة.

وفي محاولة لتنظيف صورتها ورفع مستوى الوعي العام، استضافت نابولي في وقت سابق من هذا الشهر المنتدى العاشر لوسائل الإعلام الدولية لحماية الطبيعة، الذي تنظمه منظمة "غريين أكورد" البيئية ومقرها روما.

هذا المنتدي السنوي، المعنون "الناس تبني المستقبل: مستقبل خال من النفايات"، جلب خبراء وصحفيين ومعلمين من جميع أنحاء العالم، في مبادرة للتأكيد على الحاجة إلي الحد من النفايات لحماية البيئة، والتخفيف من آثار التغيير المناخي، وحماية الصحة.

فأكد فدريكو فاليريو -العالم بالمعهد الوطني لأبحاث السرطان في جنوا وأحد المشاركين في المؤتمر- أن "هناك أدلة كافية على أن تلوث الغلاف الجوي يسبب مرض السرطان". وبدوره، قال روزاريو كابوني -المعلم بمدرسة أوزفالدو كونتي التقنية بالقرب من نابولي- ان المعلمين والطلاب قد ضاقوا ذرعا بسبب الاستجابة السياسية البطيئة لمشاكل التلوث وتأثيرها على الصحة... هناك العديد من المعلمين والطلاب في مدرستنا الذين تم تشخيصهم بالفعل بالإصابة بمرض السرطان".

أما وفقا للاتحاد الأوروبي، "فتشكل مدافن (النفايات) المخالفة للتشريعات الخاصة بالنفايات في الاتحاد الأوروبي تهديدا خطيرا علي صحة الإنسان والبيئة". ومن ثم، يهدف الاتحاد الاوروبي للتخلص تدريجيا من عمليات دفن النفايات في الأرض.

وقال المفوض بوطوكنيك أن الأولويات هي الحد من النفايات وتعظيم عمليات إعادة التدوير وإعادة الاستخدام، والحد من حرق المواد غير القابلة لإعادة التدوير. وأفاد المفوض الأوروبي، "إننا نعمل على حل مشكلة بيئية خطيرة جدا ومرئية جدا. فكل عام، تنتهي أكثر من 8 مليارات أكياس بلاستيكية في القمامة في أوروبا، مما يتسبب في أضرار بيئية.(آي بي إس / 2013)

لقاء مع مديرة مركز كوبا الوطني للتربية الجنسية: "لا يمكننا أن نقبل الفتات عندما يتعلق الأمر بحقوقنا"
لقاء مع كارمن باروسو، الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة: لابد من تحقيق "المواطنة الجنسية"!
لقاء مع كانايو نوانزي رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية: "عندما تتفاقم فجوة عدم المساواة تنفجر الأزمة السياسية"
حوار مع نيكولاس مادورو، خليفة هوغو تشافيز: "لتتصدي الأمم المتحدة للمضاربة في الغذاء"
حوار مع رئيس فريق حفظ الموارد البحرية خارج المياه الوطنية: أزمة غذائية؟ إبحث في أعالي البحار! .. أو في قاع المحيطات!
المزيد >>
جراء تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وروسيا: هل تقوض أزمة أوكرانيا جهود تحرير الشرق الأوسط من الأسلحة النووية؟
بالترويج لفحمها كبديل للنفط الروسي: بولندا تصطاد في مياه أوكرانيا العكرة
مقابلة مع كبير خبراء الإقتصاد في البنك الإفريقي للتنمية: هل يمكن حقا تقليص الفقر المدقع إلي أقل من ثلاثة في المئة؟
التغيير المناخي يؤثر على سفر البشر: ملايين الحيوانات المهاجرة ستضل الطريق والتوقيت
الأمم المتحدة تدين قرارها بتنظيم إنتاج وبيع القنب: أوروغواي ليست قرصانة!
المزيد >>
النساء والفتيات، غالبية ضحايا العبودية الحديثة: 73 دولة تستعبد البشر لإنتاج السلع الإستهلاكية
بمتوسط 12 مليون دولار سنويا لكل منهم: رؤساء كبري الشركات الأمريكية يتقاضون331 ضعف أجور العاملين
إضافة إلي البطالة الضخمة والطرد القهري من البيوت: أسبانيا، ثاني دول أوروبا إرتفاعا في معدل فقر الأطفال
هل حلت لعنة السدود البرازيلية علي بوليفيا؟: أعلي بلد في العالم... يغرق!
من جحيم الفقر لجحيم التعذيب لجحيم أوروبا: من فضلك... أين جزيرة لامبيدوزا؟
المزيد >>